في إحياء ذكرى تأسيس جبهة التحرير العربية ويوم الأرض أبو يوسف يؤكد أن قامت به الادارة الاميركية محاولة تجسيد شريعة الغاب

نشر بتاريخ: 30.3.19


قال الأمين العام لجبهة التحرير الفلسطينية وعضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير واصل ابو يوسف في كلمة للمنظمة في الذكرى الخمسين لانطلاقة جبهة التحرير العربية والـ43 ليوم الأرض في قرية الخان الأحمر شرق مدينة القدس المحتلة: "إن جبهة التحرير العربية حرصت على إحياء انطلاقتها في هذا الموقع النضالي، وكانت على مدار القضية صاحبة فكر وحدوي في إطار منظمة التحرير الممثل الشرعي والوحيد لشعبنا".
واستذكر أبو يوسف، شهداء وجرحى وأسرى جبهة التحرير العربية وعلى رأسهم أمينها العام الأسبق عبد الرحيم أحمد، الذي كان يحرص على الوحدة الوطنية والتمسك بالقرار الوطني المستقل.
واشار أبو يوسف، الى أن قضيتنا تتعرض لأشد المخاطر بسبب السياسة الأميركية، معتبرا أن ما قامت به الادارة الاميركية تجاه القدس والجولان، هو استهتار بالقوانين والشرعيات الدولية، ومحاولة تجسيد شريعة الغاب، لافتا إلى أن شعبنا لن يرضخ لمحاولات المساس بحقوقه، ومتمسك بإقامة دولته المستقلة كاملة السيادة وعاصمتها القدس، ومتمسك بالدفاع عن الجولان السوري المحتل.