أبو يوسف يترأس إجتماع الأمناء العامين للإتحادات والنقابات الشعبية

نشر بتاريخ: 7.2.19



بدعوة من الأمين العام لجبهة التحرير الفلسطينية وعضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، رئيس دائرة التنظيمات الشعبية، الدكتور واصل أبو يوسف، عُقد يوم الإثنين الموافق 04/02/2019 إجتماعاً موسعاً لجميع الأمناء العامين للإتحادات والنقابات الشعبية التابعة لمنظمة التحرير الفلسطينية  في مقر المنظمة في رام الله .
وإفتتح الإجتماع الدكتور أبو يوسف بقراءة الفاتحة على أرواح شهداء شعبنا الفلسطيني المناضل، وبدأ الحديث بتثمين الدور الكبير الذي تقوم به الإتحادات والنقابات الشعبية على الصعيد الداخلي والخارجي، وأكد على أهمية تشكيل المجلس المركزي للمنظمات الشعبية والذي سيضم الأمناء العامين ونقباء الإتحادات والنقابات الشعبية ومسؤولي المنظمات الشعبية في فصائل منظمة التحرير الفلسطينية بالإضافة إلى عدد من الكفاءات النقابية من ذوي الخبرة في العمل الشعبي والنقابي.
وبدورهم أكد الأمناء العامين على ضرورة تشكيل المجلس لما له من دور في تطوير عمل الإتحادات والنقابات الشعبية.
وعلى الصعيد السياسي، ناقش الحضور الوضع الفلسطيني الحالي ، وأكدوا رفضهم لصفقة القرن الأمريكية ، وأدان الحضور قرار بناء العائق العلوي على طول قطاع غزة الذي صدر عن رئيس حكومة الإحتلال يوم الأحد.
وعلى صعيدٍ آخر، أكد الحضور على أهمية ترأس فلسطين لمجموعة ال77 والصين ، وطالبوا بتمكين الدور الفلسطيني بالمجموعة لما له من أهمية على المستوى العالمي .
وفي نهاية الإجتماع ، دعا أبو يوسف لعقد إجتماع آخر يوم الأحد المقبل ، وذلك لأهمية اللقاءات الدورية لحل القضايا العالقة على جميع الأصعدة.