11‏/08‏/2018

د. سفيان مطر عضو الهيئة القيادية العليا لمسيرات العودة وكسر الحصار


د. سفيان مطر عضو الهيئة القيادية العليا لمسيرات العودة وكسر الحصار
وجه د. سفيان مطر عضو الهيئة القيادية العليا لمسيرات العودة وكسر الحصار التحية للشهداء وللجرحى متمنيا الشفاء العاجل لهم ، جاء حديث د. سفيان مطر مع قناة فلسطين اليوم ، مؤكدا ان قطاع غزة يعيش تحت وطاة الحصار الظالم منذ اكثر من 11 عاما .
ولفت مطر ان الزيارة التي قام بها ليبرمان ترسل عدة رسائل حيث اراد ان يوحي بان جيشه ما زال يمسك ويتحكم بالامور على الحدود الشرقية الزائلة ضمن غزة ، لافتا ان محاولات حكومة الاحتلال ضمن سلسلة فرض الحصار والضغط لوقف مسيرات العودة لن تنجح ، وعلى ليبرمان ان يدرك بأن هذه المسيرات انما هي شعبية سلمية قام بها شعبنا ضد الظلم ردا على الحصار الظالم المفروض على غزة منذ اكثر من 11 عاما .
واضاف ان حكومة الاحتلال ما زالت تغلق معبر كرم ابو سالم وتعمل على تقليص مساحة الصيد البحري في الجهة الفلسطينية ، مؤكدا ان كل هذه الاجراءات لن توقف الشعب الفلسطيني عن نيل حقوقه ولن يتنازل عن اي حق من حقوقه الثابتة التي كفلتها الشرعية الدولية .
 وتابع مطر القول ان الطفل الفلسطيني الذي لا يتجاوز عمره عن 13 عاما يحمل علم فلسطين في ساحات المسجد الاقصى ليؤكد على ان القدس عاصمة دولة فلسطين ، مشيرا ان كل اجراءات الاحتلال هي محاولة التضييق على السكان وتؤثر على الحياة في غزة ،  ونحن نرى في معبر رفح منفس ،  ونطالب الاخوة في مصر بفتح المعبر لكي تدخل كافة المستلزمات الاساسية التي يحتاجها شعبنا.
واضاف مطر ان الجمعة المقبلة هي ال 18 تاتي في سلسلة فعاليات العودة التي اطلقت عليها الهيئة العليا لمسيرات العودة وكسر الحصار (جمعة الشهداء الاطفال ) وهي كباقي الجمع السابقة وستنطلق جماهير شعبنا معبرين ورافضين ومستخدمين كافة اشكال النضال الشعبي السلمي في مواجهة الاحتلال ، لافتا ان هناك ادوات بسيطة يستخدمها الشباب كالبالونات الحارقة والطائرات الورقية ، في حين طائرات العدو تقصف غزة بطائرات ال F 16 ولكن هنالك وسائل اخرى سوف يستخدمها الشبان متمسكين بحقهم بالعودة وتقرير المصير.


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Developed by: Hassan Dbouk