24‏/08‏/2018

جبهة التحرير الفلسطينية تزور حركة امل لمواجهة المخططات التي تستهدف إنهاء المشروع الوطني الفلسطيني


جبهة التحرير الفلسطينية تزور حركة امل
لمواجهة المخططات التي تستهدف إنهاء المشروع الوطني الفلسطيني
في سياق تعزيز التعاون والتنسيق المشترك في ظل التطورات والأحداث التي تشهدها المنطقة، زار وفد من جبهة التحرير الفلسطينية ضم عضو المكتب السياسي  عباس الجمعة وعضو اللجنة المركزية وامين سر منطقة صور ابو محمد خالد مقر قيادة إقليم جبل عامل في حركة أمل حيث التقى المسؤول الإعلامي للحركة ومسؤول العلاقة اللبنانية - الفلسطينية في الإقليم الأستاذ صدر الدين داوود بحضور مختار بلدة برج الشمالي احمد زيات .
وقد نقل الجمعة تحيات قيادة الجبهة وتضامنها مع الأخوة في حركة امل وقيادتها بمناسبة الذكرى السنوية لتغيب سماحة الامام السيد موسى الصد ومن خلالهم إلى عموم أبناء الشعب اللبناني الشقيق ، مؤكدا على مواقف الامام الصدر الداعمة لقضية فلسطين والتي يحمل امانتها دولة الرئيس نبيه بري .
وبحث الطرفان في مستجدات الأوضاع على الساحة الفلسطينية، والتحديات ومواجهة المخططات التي تستهدف إنهاء المشروع الوطني الفلسطيني، وكذلك ضرورة تعزيز الوحدة الوطنية للتصدي الى الاعتداءات الإسرائيلية ضد أبناء الشعب الفلسطيني ومقدساته الإسلامية والمسيحية وخاصة في مدينة القدس الشريف.
وتطرق المجتمعون الى الوضع الإنساني الصعب الذي يعانيه اللاجئون الفلسطينيون في المخيمات وضرورة النظر في التعديلات التشريعية التي من شأنها السماح للاجئ الفلسطيني العمل في لبنان، وخاصة في ظل محاولات شطب وكالة الاونروا من خلال وقف المساعدات عنها باعتبارها الشاهد الحي على نكبة الشعب الفلسطيني.
وأشاد وفد الجبهة  بمواقف رئيس مجلس النواب اللبناني رئيس حركة أمل نبيه بري، وحرصه على الوحدة الوطنية الفلسطينية، وأهمية الحفاظ على أمن وحماية المخيمات الفلسطينية داخل لبنان وسكانها والالتزام بالأمن والقوانين اللبنانية، وتعزيز العمل المشترك اللبناني - الفلسطيني بما يخدم مصلحة الشعبين الشقيقين.
وهنأ الطرفان اللبنانيين والفلسطينين والعرب والمسلمين في كل البلدان بعيد الاضحى المبارك، وأمل بخلاص الشعب اللبناني من الأزمات والمعاناة في كل المجالات، وبأن يحقق الشعب الفلسطيني خطوات أساسية على طريق التحرير والعودة، وبأن تتمكن شعوب الأمة العربية من التصدي للتحديات والمخاطر التي تواجهها.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Developed by: Hassan Dbouk