18‏/05‏/2018

جبهة التحرير الفلسطينية تزور مجموعة الوادي مهنئة باطلاق تلفزيون لبنان الواحد في صور


جبهة التحرير الفلسطينية تزور مجموعة الوادي مهنئة باطلاق تلفزيون لبنان الواحد في صور
استقبلت مجموعة الوادي الاعلامية وفداً من جبهة التحرير الفلسطينية برئاسة عضو المكتب السياسي عباس الجمعه ، وكان في استقبالهم مدير عام المجموعة الاستاذ محمد السيد ومدير المجموعة السيد حسين جعفر ومدير المكتب الفني في الجنوب السيد سمير الحسيني والاعلامي خالد بركة والزملاء.
 وأعرب الجمعة عن تقديره بإسم جبهة التحرير الفلسطينية لمجموعة الوادي واذاعة لبنان الواحد على دورهما الإعلامي وإستمراريتهما رغم كل الظروف، وهو الصوت الذي يعبّر عن كل الوطنيين والمقاومين حيث يغطيان كافة الأخبار بمستوى مهني، وهم يحملون قضايا وهموم الامة العربيه والقضية الفلسطينية، وهي رحلة إعلامية حافلة بالنضال، وعامرة بالعطاء والتضحيات في زراعة الثقافة الوطنية والقومية، وبناء جسور التواصل بين الشعبين الشقيقين اللبناني والفلسطيني، لافتا الى اهمية انعقاد المجلس الوطني الفلسطيني في هذه المرحلة الدقيقة وضرورة تعزيز الوحدة الوطنية باعتبارها السلاح الامضى في مواجهة العدو ومخططاته .
 واضاف الجمعة نحن نقدر لرئيس وهيئة التحريروالزملاء لما يقومون به من جهود بهدف تغطية الاخبار اللبنانية والفلسطينية والعربية وابقاء صوت المقاومة وفلسطين حاضرا، لافتاً ان هذه الزيارة تأتي في إطار تعزيز العلاقة بين الجبهة ومكتبها الإعلامي لجهود مجموعة الوادي واذاعة لبنان الواحد الإعلامية من خلال تقديم صورة جديدة للمشاهد والحفاظ على الوعي العربي المقاوم والمحافظ على هوية المقاومة والتراث العربي الأصيل، لافتاً لما قامت به المجموعة من دور في نقل الحقيقة عن كل ما يتعلق بالقضية الفلسطينية.
بدوره اكد السيد حسين جعفر ، عن عمق شكره وتقديره لتلك الزيارة، وتطرق لطبيعة المخاطرة وحجم التغطية الإعلامية في هذه المرحلة وطبيعة الضغط النفسي الذي يتعرض له الصحافيين والإعلاميين، لنقل الحقيقة ومتابعتها، واثنى على دور جبهة التحرير الفلسطينية والفصائل الفلسطينية على كافة الصعد الإعلامية، مشيرا ان ما يهمنا في مجموعة الوادي واذاعة لبنان الواحد تحصين الجبهة الداخلية، وهي رحلة إعلامية حافلة بالنضال، مشدد على اهمية اعطاء قضية الاسرى وفي مقدمتهم القائد مروان البرغوثي كل الاهتمام ، لافتا الى اهمية ان يكون هناك يوم لرفع العلم الفلسطيني على الحدود اللبنانية الفلسطينية .
بدوره شكر الاستاذ محمد السيد الوفد على الزيارة ، مشيرا بأن مجموعة الوادي واذاعة وتلفزيون لبنان الواحد سيبقون صوت الحرية والديمقراطية وفلسطين والمقاومة لا تكسرها رياح الطائفية، ولا تنال من عزيمتها الضغوطات المادية، وهي في قلب المعركة الوطنية المصيرية نخوضها يومياً في مجالها لجهة الرأي السياسي والإنساني لاننا نخوض هذه المعركة بكل بجرأة ومصداقية، مشددا على أهمية دور الإعلام العربي بشقيه العام والخاص تجاه القضية المركزية للأمة العربية، داعيا الإعلام إلى ضرورة أن يبقي الى جانب المقاومة وفلسطين حتى تبقى من أولوياته واهتماماته.
وفي الختام جال الوفد داخل استديوهات التلفزيون واخدوا الصور التذكارية.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Developed by: Hassan Dbouk