جبهة التحرير الفلسطينية تصريحات الرئيس الامريكي بقطع المساعدات عن السلطة الفلسطينية ابتزاز سياسي

نشر بتاريخ: 6.1.18



جبهة التحرير الفلسطينية
تصريحات الرئيس الامريكي بقطع المساعدات عن السلطة الفلسطينية  ابتزاز سياسي
اعتبر محمد السودي عضو المكتب السياسي لجبهة التحرير الفلسطينية  ان تصريحات الرئيس الامريكي بقطع المساعدات عن السلطة الفلسطينية،  ابتزاز سياسي ، يكشف بشكل يومي مدى وقاحة هذه الادارة التي باتت تشكل خطرا على الامن والسلم العالمي .
ولفت السودي في تصريح صحفي بأن تهديدات الرئيس الامريكي دونالد ترامب  بقطع المساعدات التي  تقدمها بلاده لوكالة غوث وتشغيل اللاجئيين الفلسيطين الاونروا، وربطها ذلك بقبول القيادة الفلسطينية العودة للمفاوضات، ياتي من اجل فرض ما يسمى صفقة القرن من اجل تبديد حقوق الشعب الفلسطيني وشطب حق العودة .
وطالب السودي المجتمع الدولي بتحمل مسؤولياته اتجاه فلسطين والقدس ارضا وشعبا فلا يمكن  ان يخضع شعبنا للمساومة او الابتزاز السياسي وعلى الادارة الامريكية مراجعة التاريخ فالشعب الفلسطيني وقيادته لا يخضع للابتزاز .
وحيا السودي الجماهير العربية واحرار العالم التي تقف الى جانب فلسطين وحقوق الشعب الفلسطيني ، مؤكدا ان انتفاضة الشعب الفلسطيني ستتواصل بمواجهة الاحتلال مهما كانت التضحيات .
ودعا السودي الى انهاء الانقسام وتطبيق اتفاقات المصالحة وتعزيز الوحدة الوطنية وتبني استراتيجية وطنية فلسطينية موحدة ونقل ملف القضية الفلسطينية الى الامم المتحدة لمطالبتها بتطبيق قرارات الشرعية الدولية.
وشدد السودي على ان الاونروا الشاهد على مأساة الشعب الفلسطيني ، مؤكدا ان حق العودة حق مقدس للاجئين الفلسطينيين إلى أرضهم وديارهم التي شردوا منها عام 1948.