17‏/01‏/2018

جبهة التحرير الفلسطينية تلتقي حركة الجهاد الطرفان يدعوان إلى تصعيد الفعاليات دعما للقدس



جبهة التحرير الفلسطينية تلتقي حركة الجهاد
الطرفان يدعوان إلى تصعيد الفعاليات دعما للقدس

استقبل عضو قيادة الساحة اللبنانية، في "حركة الجهاد الاسلامي في فلسطين"، "أبو سامر موسى"، بحضور مسؤول العلاقات السياسية في منطقة صور، "محمد عبد العال"، قبل ظهر اليوم الجمعة، في مكتب حركة الجهاد، بمخيم الرشيدية، وفدا من "جبهة التحرير الفلسطينية"، برئاسة عضو المكتب السياسي، "عباس الجمعة"، يرافقه عضوي قيادة الجبهة أبو جهاد حبوس وياسر المير، حيث بحث الطرفان الاوضاع الراهنة.
ودعا الجانبان كافة الاحزاب الفلسطينية واللبنانية الى تصعيد الفعاليات والاعتصامات الرافضة للقرارات الامريكية الصهيونية ضد القدس، وما يترتب على الأمتين العربية والإسلامية من تحديات، مؤكدين على استمرار خيار المقاومة والجهاد في سبيل تحرير كامل فلسطين.
واكد الجانبان على ضرورة الوحدة الفلسطينية ورص الصف الفلسطيني بكل مكوناته السياسية والنضالية لمواجهة كل التحديات الصهيونية والأمريكية في فلسطين، مشيدين بكل التضحيات التي قدمها أبناء الشعب الفلسطيني في سبيل افشال المخططات الصهيونية بحق المسجد الأقصى وفلسطين.
وعبر الجانبان عن رفضهم وادانتهم الشديدة للقرار الصهيوني الداعي الى اعدام ابطال الانتفاضة، داعين المقاومة الفلسطينية إلى اعلان التعامل بالمثل لردع الكيان الصهيوني.
وبمناسبة، أسبوع الأسرى أكد المجتمعون على ضرورة تضافر كافة الجهود في الدفاع عن حقوق الاسرى، والوقوف الى جانب كافة الاسرى حتى إطلاق سراحهم.

وثمن الطرفان مواقف لبنان الرسمي والشعبي ومقاومته بدعم صمود الشعب الفلسطيني.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Developed by: Hassan Dbouk