11‏/11‏/2017

جبهة التحرير الفلسطينية تدعو لوضع قضية الأسرى على سلم أولويات العمل الوطني



جبهة التحرير الفلسطينية  تدعو لوضع قضية الأسرى على سلم أولويات العمل الوطني
أكد عضو المكتب السياسي لجبهة التحرير الفلسطينية عباس الجمعة ، على ضرورة ان تبقى  قضية الأسرى على سلم اهتمامات جميع الفصائل والقوى الفلسطينية ومؤسسات المجتمع الأهلي، مطالبا بعثة المنظمة في هيئة الأمم المتحدة المسارعة في التحشيد الدولي لإدانة سياسة الاعتقال الاداري وممارسات الاحتلال بحق الأسيرات والأسرى في سجون الاحتلال وتحمل مسؤولياتها الوطنية إزاء الحركة الأسيرة التي تمثل ضمير شعبنا ومقاومته الباسلة.
وطالب الجمعة أحرار العالم الى إعلاء الصوت إسناداً لقضية الأسرى، ونحن نفتخر بما تقوم به اللجنة الوطنية للدفاع عن الاسرى والمعتقلين في سجون الاحتلال في لبنان او من خلال مشاركتها من فعاليات واعتصامات ووقفات تضامنية في مختلف العواصم العربية ، وبما يساهم في إخضاع الاحتلال لتطبيق الاتفاقيات الدولية المتعلقة بالأسرى، وتحويل جرائم الاحتلال بحقهم إلى محكمة الجنايات الدولية.

وأشاد الجمعة  بنضالات الأسرى، لافتاً إلى أنه لابد من تذكير كل العالم بقضيتهم العادلة، قضية حريتهم، باعتبارهم مناضلين وطنيين يقاومون محتلا، سلبهم أرضهم وحاول أن يمتهن كرامتهم.. وشدد الجمعة  أن الأسرى ليسوا إرهابيين ولا مصاصي دماء، وإنهم أبناء قضية عادلة ودعاة تحرر من الظلم والقهر، الذي يعانيه شعبهم فهم أولى بالحرية من أولئك القتلة الذين يستبيحون حياة البشر ويستهدفون كل شيء حتى الحجر والشجر.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Developed by: Hassan Dbouk