جبهة التحرير الفلسطينية إدراج الدكتور رمضان عبد الله شلح على قائمة المطلوبين لمكتب التحقيقات الأمريكية، هو وسام شرف

نشر بتاريخ: 8.10.17



جبهة التحرير الفلسطينية
إدراج الدكتور رمضان عبد الله شلح على قائمة المطلوبين لمكتب التحقيقات الأمريكية،
هو وسام شرف
دان عضو المكتب السياسي لجبهة التحرير الفلسطينية ابو صالح هشام بشدة ، إدراج الأمين العام لـ"حركة الجهاد الإسلامي"، الدكتور رمضان عبد الله شلح، على قائمة المطلوبين لمكتب التحقيقات الأمريكية، مؤكداً ان إدراجه يعكس أن الإدارة الامريكية هي من ترعى الإرهاب في العالم ويعكس انحيازها بالمطلق لحكومة الاحتلال الإسرائيلي.
وقال  هشام في تصريح صحفي لوسائل الاعلام ، إن الدكتور رمضان شلح يناضل من أجل الحرية والعودة والاستقلال، والمقاومة حق كفلته كل القوانين والأعراف الدولية للشعب الفلسطيني الذي يرزح تحت الاحتلال الصهيوني، لافتا  ان إدراج الأمين العام لحركة الجهاد على قائمة المطلوبين لمكتب التحقيقات الفدرالية الأمريكية هو وسام شرف على صدر الدكتور شلح، لأنه يناضل من أجل بلاده المحتلة، كما كان وسام شرف على كل القادة والمقاومين وفي مقدمتهم الامين العام السابق للجبهة القائد الشهيد ابو العباس .
واضاف هشام  ان إدراج اسم الأسيرة المحررة أحلام التميمي ضمن المطلوبين لمكتب التحقيقات الفدرالي الأمريكي "FBI"، هو ايضا وسام شرف لأحلام التميمي لانها رمز للمرأة الفلسطينية الصامدة، وأن كل الشعب الفلسطيني يقف مع أحلام التميمي باعتبارها عنوانا للمرأة المناضلةمركدا ان  الإدارة الأمريكية تنحاز بشكل سافر لدولة الاحتلال ، ومن حق شعبنا مثله مثل بقية الشعوب المناضلة من أجل حريتها واستقلالها، ممارسة كافة اشكال انضال حتى استعادة حقوقه الوطنية المشروعة .

ورأى هشام  ان هذا الاجراء المرفوض وطنياً، يُعبر عن الانحياز الكامل للإدارة الأمريكية بجانب الكيان "الصهيوني" ولن يزيد شعبنا ومقاومته وقياداته إلا إصراراً على مواصلة النضال حتى رحيل الاحتلال وانجاز حق شعبنا بالعودة لدياره التي شرد منها قسراً، بموجب القرار الأممي 194 وحقه في تقرير مصيره واقامة الدولة الفلسطينية المستقلة كاملة السيادة وعاصمتها القدس .