23‏/10‏/2017

ناظم اليوسف نائب الامين العام لجبهة التحرير الفلسطينية الشعب الفلسطيني اليوم يتطلع الى القاهرة بكل ترقب



ناظم اليوسف نائب الامين العام لجبهة التحرير الفلسطينية
الشعب الفلسطيني اليوم يتطلع الى القاهرة بكل ترقب
قال ناظم اليوسف نائب الامين العام لجبهة التحرير الفلسطينية ان اهمية اللقاءات التي تعقد اليوم في القاهرة تشكل ارضية صالحة لانهاء الانقسام و تحقيق المصالحة ، لافتا ان الشعب الفلسطيني اليوم يتطلع الى القاهرة بكل ترقب من اجل الخروج من هذا النفاق وابقاء التناقض مع الاحتلال .
ورحب اليوسف في تصريح صحفي، بالجهود التي تبذلها مصر على صعيد تبنيها موضوع إنجاز المصالحة وتوحيد الشعب الفلسطيني وإنهاء كل مظاهر الشرذمة والفرقة في الساحة الفلسطينية.
ورأى اليوسف ، اننا نتطلع الى ما يجري في القاهرة من لقاءات بين الاخوة في حركتي فتح وحماس ، مؤكدين على اهمية الخروج بموقف يعبر عن المصلحة العليا للشعب الفلسطيني من خلال التوافق على تطبيق اتفاق القاهرة 2011 ، مشيرا ان الفصائل ستعقد اجتماعها بعد اللقاءات بين حركتي فتح وحماس من اجل التوافق على الخطوات القادمة باتجاه تعزيز الوحدة الوطنية وحماية منظمة التحرير الفلسطينية ومشروعها الوطني، ورسم استراتجية وطنية لمواجهة المخاطر التي تتعرض لها القضية الفلسطينية في ظل محاولات الاحتلال فرض ما يسمى السلام الاقتصادي، الذي لا يستجيب للحد الأدنى من الحقوق الوطنية، ويشطب حق العودة وإمكانية قيام الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس.

ولفت اليوسف الى أن الشعب الفلسطيني يعاني من بطش واستهداف الاحتلال الإسرائيلي والاستيطان ومن حصار وظروف اقتصادية واجتماعية صعبة، فهو ينتظر بفارغ الصبر أن تصل الجهود الحثيثة على صعيد إنهاء الانقسام وإنجاز المصالحة إلى آليات عمل تنفيذية جدية تضع الاتفاقات الوطنية موضع التنفيذ المباشر.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Developed by: Hassan Dbouk