جبهة التحرير الفلسطينية تدين بشدة تصريحات رئيسة وزراء بريطانيا بافتخارها بوعد بلفور

نشر بتاريخ: 30.10.17



جبهة التحرير الفلسطينية  تدين بشدة تصريحات رئيسة وزراء بريطانيا بافتخارها بوعد بلفور
ندد ابو صالح هشام عضو المكتب السياسي لجبهة التحرير الفلسطينية  بتصريحات رئيسة وزراء بريطانيا تيريزا ماي في مجلس العموم البريطاني والذي قالت فيها إن بلادها تفتخر بإعلان بلفور وأنها ستحتفل بالذكرى المئوية لوعد بلفور المشؤوم ، ووصفها بأنها وصمة عار في جبين الحكومة البريطانية.
ورأى هشام ان هذه التصريحات بعد مرور100عام علي وعد بلفور المشؤم تعد تصريحات غير مسؤولة وبعيدة عن الديمقراطية والانسانية ، مؤكدا إصرار بريطانيا على تأييد الجريمة التي وقعت بحق الشعب الفلسطيني يعد وقاحة سياسية تظهر الغطرسة البريطانية أمام العالم
وطالب المجتمع الدولي  للعالم بالوقوف امام اصل الجريمة والتي تعتبر من ابشع جرائم العصر الحديث، ألا وهي تشريد الشعب الفلسطيني الى كل اصقاع الارض، داعيا الى رسم خطة عمل تتسم بالاستمرار والديمومة على اساس علمي وواقعي من اجل محاسبة بريطانيا التي كانت سببا للجريمة، مطالبا الاحزاب والقوى العربية  باقامة انشطة و ورشات عمل تتناول وعد بلفور لا سيما أنه بعد مرور مئة عام هناك محاولات جادة لتصفية قضية فلسطين.
وشدد هشام على  الوحدة الوطنية وإنهاء الانقسام وإنجاز المصالحة التي هي صمام الأمان لشعبنا والاستمرار في المقاومة ضد الاحتلال .

وتوجه هشام بتحية الفخر والاعتزاز لشهدائنا الذين حملوا شعلة وراية النضال ،وإلى أسيراتنا وأسرانا في سجون الاحتلال، مؤكدا بأن الشعب الفلسطيني الذي صمد طوال ألوف السنين، برغم جميع المآسي والكوارث والحروب والاحتلالات، سيواصل نضاله وسيعود إلى أرضه، مهما تلبد الأفق بالغيوم، وطال الدرب، فلا بد ان تشرق شمس الحرية مهما طال الزمن.