07‏/08‏/2017

احتفال فني لهوسيه مارتي تحية لكوبا ورمز مسيرتها



احتفال فني لهوسيه مارتي تحية لكوبا ورمز مسيرتها
أقامت جمعية التضامن العربي اللاتيني - هوسيه مارتي، احتفالا فنيا على مسرح المركز الثقافي الروسي، أحياه الفنانان الملتزمان الدكتور وسام حمادة وخالد العبدالله، لمناسبة الذكرى 64 لانطلاق الثورة الكوبية على يد القائد الإستثنائي الكبير فيدال كاسترو وتحية له عشية ذكرى ميلاده الخالدة التي تصادف في الثامن من هذا الشهر، برعاية السفارة الكوبية، وحضور سياسي وشعبي.
بعد النشيدين اللبناني والكوبي، كانت كلمة لأمينة سر الجمعية وفيقة إبراهيم أكدت فيها أن "المعركة واحدة ضد القوى الإمبريالية والصهيونية والتكفيرية وعلى رأسها الولايات المتحدة الاميركية وحصارها الجائر بحق الشعب الكوبي الابي"، وحيت "بطولة الشعب الفلسطيني وانتصاره الأخير في مدينة القدس ضد قوات الإحتلال الاسرائيلي ومحاولاته السيطرة على الحرم القدسي، وهذا الإنتصار يتكامل مع ما حققه أبطال المقاومة الإسلامية أخيرا في معركة تحرير جرود عرسال اللبنانية من القوى الارهابية ومع ما يحققه الشعب الكوبي في مواجهة الحصار، كما يتقاطع مع ما تحققه العديد من شعوب أميركا اللاتينية وقواها اليسارية التحررية، في وجه التدخلات الاميركية المعادية، وادواتها التخريبية المتأمركة المتآمرة".
وألقى رئيس البعثة الدبلوماسية الكوبية القائم بأعمال السفارة راؤول مادريغال كارديناس كلمة بلاده حيا فيها الجمعية والمشاركين، مؤكدا ان "كوبا ستبقى كما كانت داعمة لفلسطين ولبنان في وجه كل القوى المعادية، صهيونية كانت ام تكفيرية إرهابية"، مشددا على "تمسك الشعب الكوبي وقيادته بالحقوق والمصالح الوطنية العليا الرافضة للحصار الأميركي ومحاولات الولايات المتحدة العدوانية التدخل في شؤون بلاده الداخلية كما تفعل في العديد من دول أميركا اللاتينية".

واختتم الاحتفال بتقديم درعين تقديريتين من الجمعية للعبدالله وحمادة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Developed by: Hassan Dbouk