01‏/07‏/2017

جبهة التحرير الفلسطينية تلتقي حركة امل وتثمن مواقف الرئيس نبيه بري




جبهة التحرير الفلسطينية تلتقي حركة امل وتثمن مواقف الرئيس نبيه بري
زار وفد من جبهة التحرير الفلسطينية برئاسة عضو المكتب السياسي عباس الجمعة مقر حركة امل اقليم جبل عامل ، وكان في استقباله عضو قيادة الحركة ومسؤول العلاقات اللبنانية الفلسطينية صدر الدين داوود ، بحضور رئيس جمعية التواصل اللبناني الفلسطيني عبد فقيه، وجرى البحث في التطورات الراهنة.
وتمنى الجانبان في بيان مشترك، ان "يكون عيد الفطر السعيد مناسبة لتعزيز الوحدة الوطنية الفلسطينية في ظل استمرار نضال الشعب الفلسطيني الذي يسطر اروع ملاحم البطولة في مواجهة العدو الصهيوني.
وحيا الطرفان الشعب الفلسطيني البطل في القدس وكل فلسطين، وخصوصا شباب الانتفاضة الذين يدافعون عن المقدسات الاسلامية والمسيحية في فلسطين، بمواجهة الاحتلال الإستيطاني الواسع الذي يستهدف عروبة القدس باتجاه تهويدها وإخراجها من دائرة المشروع الفلسطيني باعتبارها عاصمة للدولة الفلسطينية.
وأكدا أن الشعب الفلسطيني يعمل لإسقاط مشاريع التهويد للقدس وأيضا للاراضي الفلسطينية المحتلة و تعزيز المقاومة الشعبية ضد الإستيطان والاحتلال والتهويد للقدس والحصار في قطاع غزة ومواصلة العملية الديبلوماسية في الأمم المتحدة للاعتراف بالدولة الفلسطينية كاملة العضوية بعاصمتها القدس إلى جانب ضمان حق عودة اللاجئين إلى ديارهم وفق القرار 194.
وشددا على اهمية توحيد الجهود الفلسطينية والعربية والإسلامية لدعم صمود ونضال الشعب الفلسطيني حتى تحقيق اهدافه بدحر الاحتلال وتحقيق اهدافه الوطنية المشروعة في الحرية والاستقلال والعودة .
واعتبرا المجتمعون ان استمرار النضال الفلسطيني يعيد توجيه البوصلة نحو فلسطين، وان تضحيات شابات وشباب فلسطين هو الرد الطبيعي على الاحتلال الصهيوني وجرائمه وإرهابه.
وتطرق المجتمعون الاوضاع على الساحتين المحلية والاقليمية عموما وخاصة الصراع الخليجي ، مما يتطلب وحدة الموقف العربي ومواجهة سياسة التطبيع والارهان للمشاريع الامريكية الصهيونية، مؤكدين ان انتصار العراق في الموصل والانتصارات في سوريا بمواجهة القوى الارهابية ، تستدعي استنفار كل الجهود من اجل تعزيز وحدة المقاومة في مواجهة الارهاب ومشاريعه في المنطقة  ، مشددين على تعزيز العلاقة الأخوية بين الشعبين اللبناني والفلسطيني، والمحافظة على أمن لبنان والمخيمات الفلسطينية، والتعاون لمواجهة مشاريع الفتن المتنقلة التي لا تخدم إلا العدو الصهيوني ، مشددين على دعم وحدة لبنان وأمنه واستقراره.
وهنأ المجتمعون الطلاب المتفوقين في الشهادات المتوسطة البريفية متمنين لهم مزيدا من التقدم والنجاح في مسيرتهم التعليمية .

و أشاد الجمعة بمواقف ودور رئيس مجلس النواب نبيه بري، وقيادة "حركة أمل" على دعمهما الدائم للقضية الفلسطينية، ووقوفهما الى جانب الشعب الفلسطيني ومقاومته الباسلة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Developed by: Hassan Dbouk