14‏/07‏/2017

برقية تضامن من جبهة التحرير الفلسطينية للحزب السوري القومي الاجتماعي بذكرى الزعيم سعادة



برقية تضامن من جبهة التحرير الفلسطينية للحزب السوري القومي الاجتماعي
بذكرى الزعيم سعادة
 الرفيق العزيز معالي الوزير "علي قانصو" المحترم
 رئيس الحزب السوري القومي الاجتماعي
 الرفاق في مجلس العمد والمكتب السياسي  للحزب السوري القومي الاجتماعي
تحية قومية وبعد
عبرت جبهة التحرير الفلسطينية باسم قيادتها عن وقوفها وتضامنها  مع الحزب السوري القومي الاجتماعي في ذكرى استشهاد الزعيم أنطون سعاده، مؤكدة انها ذكرى وطنية وقومية مشرفة ومشعة ، وبان القوميين، سيبقون يحملون بقلوبهم وبأفكارهم مبادئ الزعيم الشهيد انطون سعادة ، بسلوكهم الحزبي، من خلال حمل الرسالة، وحفظ الأمانة، ، متمنيين لهم التوفيق والمزيد من التقدم والنجاح.
وقالت الجبهة في برقيتها تأتي ذكرى الزعيم سعادة  في ظل ظروف بالغة الصعوبة والتعقيد التي تشهدها المنطقة ، الا ان دوركم وجميع القوى والاحزاب العربية في مواجهة المخاطر ، سيتمكن حتما من تحقيق النصر.
واكدن الجبهة اعتزازها بالعلاقة التي تربطها مع الحزب القومي، مؤكدة حرصها على تعميق وتمتين هذه العلاقة للتصدي إلى المهام القومية المشتركة لدحر المشاريع الاستعمارية الهادفة لتصفية القضية الفلسطينية، وتمزيق دول المنطقة لتبقى دويلة الكيان الصهيوني القوة المقررة والقائدة، ولتحقيق أهداف المشروع الصهيوني بيهودية الدولة.
ودعت في هذه الذكرى لتعزيز الوحدة الوطنية الفلسطينية وتحصينها من خلال انهاء الانقسام الكارثي الذي لا يستفيد منه الا العدو الصهيوني، مؤكدة الثقة بمواقف الحزب السوري القومي الاجتماعي  بالوقوف الى جانب فلسطين باعتبارها جوهر القضية القومية، ، لان فلسطين في عقيدة الحزب ، وجاءت التجارب لتؤكد صوابية هذا الموقف.
وشددت في ذكرى سعادة إلى مزيد من الوحدة وحشد القوى والطاقات الوطنية والقومية لتحقيق الانتصار .
معا وسويا حتى تحرير الارض والانسان
                                                                    ناظم اليوسف

                                                 نائب الامين العام لجبهة التحرير الفلسطينية

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Developed by: Hassan Dbouk