27‏/07‏/2017

جبهة التحرير الفلسطينية تلتقي حزب الاتحاد في الجنوب وجهوا التحية للهبة الشعبية في الضفة الفلسطينية والقدس



جبهة التحرير الفلسطينية تلتقي حزب الاتحاد في الجنوب
وجهوا التحية للهبة الشعبية في الضفة الفلسطينية والقدس
استقبل عضو المكتب السياسي لجبهة التحرير الفلسطينية عباس الجمعة وفدا من حزب الاتحاد في الجنوب برئاسة عضو اللجنة المركزية للحزب ابو محمد كمال يونس وعضوية رضا يونس في مقر جمعية التواصل ، بحضور رئيس جمعية التواصل اللبناني الفلسطيني عبد فقيه وعضو الجمعية نبيل شحادة وعضو قيادة الجبهة ابو جهاد علي جرى خلال اللقاء عرض التطورات السياسية العربية لاسيما قضية فلسطين.
وأكد المجتمعون على ضرورة إنهاء الانقسام ووحدة الشعب الفلسطيني في مواجهة الاحتلال الصهيوني، كما جدّدوا تأكيدهم على رفض إجراءات الاحتلال الأخيرة في مدينة القدس، محملين حكومة العدو الصهيوني مسؤولية التداعيات المستقبلية لإجرامها وإجراءاتها في المدينة المقدّسة.
ورأى المجتمعون بأن القضية الفلسطينية تتعرض لمخاطر كبيرة على مختلف المستويات ما يتطلب من جميع القوى السياسية ادراك ذلك واتخاذ الاجراءات الكفيلة بمواجهة موحدة للمشروع الصهيوني الذي يستهدف الارض الفلسطينية بالاستيطان والتهويد ويستهدف الانسان الفلسطيني بالاعتقال والقتل ، مما يتطلب تطوير الانتفاضة كجزء من المقاومة الشعبية الشاملة واستئناف الجهود الدبلوماسية على المستوى الدولي والقانوني لعزل كيان الاحتلال ومحاصرته ومحاكمته على جرائمه، التي ارتكبها والعمل، متوجهين بالتحية للهبة الشعبية في الضفة الفلسطينية والقدس وللمرابطين في المسجد الاقصى ، كما توجهوا بالتحية لشهداء جمعة الغضب في القدس ،مؤكدين ان دماء الشهداء تؤكد على ان ما اخذ بالقوة لا يسترد بغير القوة
وبحث المجتمعون اوضاع الشعب الفلسطيني في لبنان ومعاناته خاصة على المستوى الاقتصادي والاجتماعي مؤكدا حرص الشعب الفلسطيني بجميع قواه وتياراته على علاقات مميزة مع لبنان الرسمي والشعبي ، مؤكدين على ضمان استقرار اوضاع المخيمات وتعزيز علاقاتها بالجوار، مع الاخذ بعين الاعتبار بان اقرار الحقوق الانسانية يشكل مصلحة مشتركة لبنانية وفلسطينية ويوفر مقومات الصمود الاجتماعي للاجئين ونضالهم من اجل حق العودة.
وتوجه المجتمعون بالتهنئة للمقاومة بانتصار تموز الذي شكل محطة هامة في الانتصارات بمواجهة العدو الصهيوني والارهاب على مستوى المنطقة ، مؤكدين تضامنهم مع الجيش اللبناني في مواجهة القوى الارهابية .
وثمن الجمعة مواقف الوزير عبد الرحيم مراد ودوره في دعم الشعب الفلسطيني وخاصة الطلبة الفلسطينيين في الجامعة اللبنانية الدولية.
واشاد فقيه بمواقف حزب الاتحاد ورئيسه بالوقوف الى جانب القضايا العربية وفي مقدمتها القضية الفلسطينية.

وفي ختام اللقاء اكد المجتمعون على ضرورة تعزيز العلاقات وتطويرها بين الحزب والجبهة لما يخدم قضية الشعبين الشقيقين اللبناني الفلسطيني.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Developed by: Hassan Dbouk