08‏/05‏/2017

فعاليات اليوم الثاني في خيمة الاعتصام لحركة "فتح" تضامناً مع الأسرى في البرج الشمالي




فعاليات اليوم الثاني في خيمة الاعتصام لحركة "فتح" تضامناً مع الأسرى في البرج الشمالي
ضمن فعاليات اليوم الثاني من خيمة الاعتصام التضامنية مع الأسرى التي تقوم بها حركة "فتح" شعبة البرج الشمالي، كان من ضمن الحضور عضو المكتب السياسي لجبهة التحرير الفلسطينية عباس الجمعة وأمين سر حركة "فتح" في المخيم أحمد خضر، ، ممثلي الفصائل، والاتحاد العام للمرأة الفلسطينية ومكتب المرأة الحركي، ومكتب المرأة لجبهة التحرير الفلسطينية، وكتلة المرأة لجبهة النضال، وكوادر حركة "فتح" في المخيم، ومؤسسة الأشبال والفتوة في مخيم البرج الشمالي، وفرقة سراج العودة .
 وبعد التعريف من عضوة الاتحاد العام للمرأة في منطقة صور سهام أبو خروب التي نقلت رسالة القائد مروان البرغوثي للشعب الفلسطيني.
 كانت الكلمة الأولى للاتحاد العام للمرأة الفلسطينية ألقتها مسؤولة مكتب المرأة لجبهة التحرير الفلسطينية في لبنان أم اسامة الجمعة قائلة: "باسم المرأة الفلسطينية نتوجه بأسمى معاني الفخر والتقدير للأسرى الذين يخوضون معركة الكرامة والحرية وفي طليعتهم القائد مروان البرغوثي والقائد أحمد سعدات ووائل سمارة وسامر العيساوي وباسم الخندقجي وكل قادة الحركة الأسيرة.
 تلاها كلمة مسؤولة كتلة المرأة لجبهة النضال وضحه خليفة التي أعربت عن حالة الاعتزاز والفخر التي يعيشها الشعب الفلسطيني بهؤلاء الأبطال الذين نقف لهم إجلالاً واكباراً، فهم من ضحوا بأجمل سنوات العمر من أجل شعبهم كي يعيش كباقي شعوب العالم".
وكانت كلمة لمكتب المرأة الحركي لشعبة مخيم البرج الشمالي ألقتها عضو المكتب فاطمة ابراهيم جاء فيها: "من مخيم الشهداء، من خيمة الاعتصام أحييكم يا أبطال الحرية والكرامة، أنتم أبطال المجد والعنفوان، أبطال الحركة الأسيرة الذين يرسمون لنا الطريق بنضالهم وتضحياتهم فلهم منا كل التحية.
وألقى عضو المكتب السياسي لجبهة التحرير الفلسطينية عباس الجمعة كلمة قائلاً: "بدايةً أشكر الأخوة في شعبة حركة "فتح" في مخيم البرج الشمالي على هذه الخيمة المفتوحة المتضامنة مع الأسرى، وأيضاً نوجه التحية للأسرى الأبطال في سجون الاحتلال، هؤلاء هم كرامة هذه الأمة، ونوجه التحية إلى دولة الرئيس سليم الحص الذي دائماً يكون صاحب المواقف المشرفة، وتحية إلى فخامة الرئيس العماد ميشال عون هذا الرجل الوطني الذي شكل بمواقفه بامتياز دعمه للقضية الفلسطينية.
واضاف  أن إضراب الأسرى المفتوح عن الطعام ليس مجرد احتجاج سلمي على وحشية الصهاينة وإنما أيضا إدانة نوعية لبغض الأنظمة العربية التي تتسابق للتطبيع الواقعي مع العدو الصهيوني ، لافتا أن الشعب العربي الفلسطيني يواصل كفاحه الذي لا ينضب على الرغم من الهجمة الوحشية التي يتعرض لها الشعب الفلسطيني ، مشيرا الى قدرة الاسرى على إبداع الأساليب النضالية من أجل تحقيق اهداف الحركة الاسيرة على طريق انجاز حقوق شعبنا في الحرية والاستقلال والعودة .‏
واستنكر الجمعة منع حافلات تُقل مواطنين، كانت تتوجّه إلى خيمة الاعتصام، في ساحة "السرايا" بمدينة غزّة، لافتا الى منع الباصات من التوجه لخيمة الاعتصام تصرفٌ مُعيب، ولا ينسجم مع منطق الوحدة المطلوب للتضامن مع الأسرى ودعم نضالهم الذي يخوضونه بأمعائهم، مطالبا سلطة غزة بالتوقف عن هذا السلوك فوراً والتوحّد مع كل القوى، لضمان زخم جماهيري لدعم الأسرى، الذين صعّدوا إضرابهم، بانضمام عدد من قيادات الحركة الأسيرة من كل التنظيمات.

وتحدث عن حركة "فتح" أمين سرها في المخيم أحمد خضر شاكراً الحضور الكريم الذي جاء في هذا الطقس الحار كي يتضامن مع الأسرى. ونقول أنَّ هؤلاء الأسرى هم من يستحقون أن تنحني لهم الهامات، لقد دخلوا يومهم الثامن عشر وبدأت الخطورة الصحية على حياتهم. نناشد كل المجتمع الدولي بالتحرك الفوري لوقف هذه المهزلة الصهيونية، ونقول للعدو لن تكسروا إرادة الشعب الفلسطيني وسوف ننتصر. وبعدها تمَّ توزيع الماء والملح على المشاركين في الخيمة، كما تمَّ كتابة عبارات تضامنية مع الأسرى على لوحة التضامن.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Developed by: Hassan Dbouk