حركة الجهاد الاسلامي تستقبل وفدا من جبهة التحرير الفلسطينة

نشر بتاريخ: 24.1.17



حركة الجهاد الاسلامي تستقبل وفدا من جبهة التحرير الفلسطينة
استقبل القيادي في حركة الجهاد الاسلامي الحاج ابو سامر موسى وفدا من جبهة التحرير الفلسطينة برئاسة عضو المكتب السياسي عباس الجمعة والرفيق أبو جهاد عضو قيادة الجبهة وضم الوفد رجل الاعمال ورئيس بلدية برج الشمالي سابقا والفعالية الوطنية الحاج مصطفى شعيتلي في منزله وقد ناقش موسى والوفد الزائر الاوضاع العامة التي تجري في المنطقة مشددين على اهمية التواصل والتنسيق بين كافة الفصائل والمرجعيات السياسية والدينية من اجل المصلحة العامة .
وطالبوا المجتمعون بضرورة التحرك العاجل من أجل طرح وإثارة  قضية الاعدامات الميدانية للشباب وشابات الانتفاضة في الجمعية العامة للأمم المتحدة، والتوجه إلى المحكمة الجنائية الدولية، لملاحقة ومحاكمة مجرمي الحرب الصهاينة على هذه الجرائم التي ارتكبوها، ، بإطلاق حملة تطرح ملف الإعدامات الميدانية التي يرتكبها الاحتلال بحق شعبنا في المحافل الدولية.
وشددوا المجتمعون على ضرورة مواجهة ممارسات الاحتلال الفاشية، بمزيد من الوحدة الوطنية وتعزيز صمود الشعب الفلسطيني، ورسم إستراتيجية وطنية تحافظ على حقوق شعبنا، ويُشتَق منها الوسائل الكفاحية المختلفة لمقاومة جرائم الاحتلال، متمنيين ان تنجح جهود اللقاءات الفلسطينية ، من اجل توحيد طاقات شعبنا.
كما اكد الجانبان على ترسيخ العلاقة بين الشعبين اللبناني والفلسطيني . المجتمعون ان القضية الفلسطيني هي قضية جامعة لكل العرب والمسلمين تتطلب وحدة الصف والكلمة في وجه كل المخططات الصهيونية .
ووضع الجمعة الحضور بزيارة امين عام الجبهة الى لبنان ولقاءاته مع القوى السياسية اللبنانية.