04‏/09‏/2016

جبهة التحرير الفلسطينية نوهت بخطاب بري في ذكرى تغييب الصدر



جبهة التحرير الفلسطينية نوهت بخطاب بري في ذكرى تغييب الصدر
نوهت جبهة التحرير الفلسطينية خطاب رئيس مجلس النواب الاستاذ نبيه بري في الذكرى السنوية الثامنة والثلاثين لتغييب الإمام موسى الصدر، الخاصة بالشأن الفلسطيني في لبنان، والحرص والتحذير من ان ما يجري في المنطقة يستهدف بالأساس القضية الفلسطينية، ودعمه الدائم للشعب الفلسطيني وحقه في تقرير مصيره
وقال عضو المكتب السياسي لجبهة التحرير الفلسطينية عباس الجمعة في مقابلة مع قناة بلادي،  اننا نقدجر موقف دولة الرئيس الاستاذ نبيه بري وحركة أمل لدعمهم ومساندتهم للشعب الفلسطيني وقضيته الوطنيه وحقوقه المشروعة ، وكذلك لمطالبتهم بالحقوق الإنسانية وحاجات اللاجئين الفلسطيين على شتى الصعد .
ولفت ان قضية فلسطين تبقى قضية العرب والمسلمين، اولا وأخيرا، وهي قضية الانسان المضطهد في حقوقه وفي ارضه وفي انسانيته. كما ان العدو الاساس يبقى هو العدو الإسرائيلي للعرب والمسلمين واحرار العالم، وليس فقط في التآمر على وجوده وعلى دوره، واستهدافهما، بل ايضا في نزع هويته.
وشدد الجمعة على الوحدة الوطنية الفلسطينية الجامعة والتي تصوب مسار البوصلة العربية باتجاه قضيتهم المركزية لمواجهة المشاريع الامريكية والصهيونية  ، مؤكدا  ضرورة وحدة الشعب الفلسطيني بكل مكوناته لمواجهة العدوان الاسرائيلي بشكل موحد بما يعزز من دور الانتفاضة الشعبية  ومقاومة الاحتلال وسياساته الاستيطانية، وبما يقود الى انتزاع كامل حقوق الشعب الفلسطيني وضمان عودة جميع اللاجئين الى ديارهم وممتلكاتهم التي شردوا منها .
 واكد الجمعة على تعزيز العلاقات الاخوية اللبنانية – الفلسطينية، لافنا ان القضية الفلسطينية ستبقى هي القضية المركزية للأمة، وستبقى المخيمات الفلسطينية في لبنان محطات نضالية على طريق العودة الى فلسطين.


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Developed by: Hassan Dbouk