20‏/09‏/2016

جبهة التحرير الفلسطينية تنعي الفنان الفلسطيني الكبير مهدي سردانة



جبهة التحرير الفلسطينية تنعي  الفنان الفلسطيني الكبير مهدي سردانة
تنعي جبهة التحرير الفلسطينية الى جماهير شعبنا الفلسطيني وامتنا العربية والاسلامية  واخرار العالم الفنان الفلسطيني ، الكبير مهدي سردانة والذي وافته المنية بعد صراع مع المرض .
وقالت جبهة التحرير الفلسطينية في بيان صحفي ان رحيل الفنان الكبير مهدي سردانة  بعد حياة نضالية حافلة كرسها في خدمة قضية فلسطين، حيث لحن معظم أغاني وأناشيد الثورة الفلسطينية منذ حرب النكبة 1948،   وبذلك تفقد فلسطين فنانا اعطى للثورة  والمقاومة جل عمره، وفكان مناضلاً صلباً مدافعاً عن حقوق شعبنا الفلسطيني في كل المناسبات الوطنية، فشكل باغانيه بوصلة النضال وعنفوان المقاومة.
ان جبهة التحرير الفلسطينية تفتقد مع الاخوة في حركة فتح وفصائل منظمة التحرير الفلسطينية فنانا عظيما  ستبقى سيرته  خالدة في ذاكرتنا الفلسطينية، ونبراساً يضيء لنا طريق النضال حتى تحقيق أهداف شعبنا حتى تحرير الارض والانسان.

وتوجهت الجبهة باسم امينها العام الدكتور واصل ابو يوسف وقيادتها وكوادرها واعضاءها  بخالص عزائها من اسرته ومن الاخوة في حركة فتح واتحاد الفنانيين الفلسطينين برحيل الفنان الكبير مهدي سردانة ، وإنها تعاهده أن يبقى شعبنا متشبثاً في ارضه، وأنه ملتزم باغانيه الثورية حتى تحقيق الحرية والاستقلال والعودة .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Developed by: Hassan Dbouk