26‏/09‏/2016

كتلة التحرير الطلابية تؤكد اهمية وضع خطة وطنية للتعليم وحماية حقوق ودور الطلبة

كتلة التحرير الطلابية تؤكد اهمية وضع خطة وطنية للتعليم وحماية حقوق ودور الطلبة
دعت كتلة التحرير الطلابية الاطار الطلابي لجبهة لجبهة التحرير الفلسطينية الى اهمية معالجة الازمة الاقتصادية وانعكاساتها على وضع الجامعات والطلبة  ، مطالبة إدارات الجامعات الفلسطينية في مختلف محافظات الوطن الى مراعاة الظروف الاقتصادية الصعبة التي يمر بها ذوو الطلبة ، حيث أن اغلبية طلبة الجامعات هم من أبناء موظفي السلطة ومن ابناء ذوي الدخل المحدود وفقراء شعبنا.
ورأت كتلة التحرير في بيان صحفي ان الجامعات الفلسطينية تشكل رافدا مهما للبناء والتنمية والتطور الذي تحتاجه دولة فلسطين لبناء مؤسساتها وخدمة قضاياها الاجتماعية .
ولفتت الكتلة انه يتوجب العمل مع بدء العام الدراسي على خطة وطنية حتى لا يقع الطلبة والجامعات في دوامة لا تنتهي ويتكرر نفس سيناريو بداية كل فصل دراسي ، فالإدارة تبدأ تضغط على الطلبة من أجل دفع الرسوم ، والطلبة يضغطون على الإدارة بتعليق الدراسة وإعاقة العمل ، ما يهدد الفصل الدراسي منذ بدايته بالإرباك ويهدد المسيرة الاكاديمية برمتها.
وأوضحت الكتلة انه ولضمان مسيرة تعليمية طموحة يتطلب التعاون من الجميع  لتوفير الظروف المناسبة لهم بمسيرة تعليمية قادرة على بناء كادر يساهم في تنمية المجتمع ويعزز من فرص البناء الحقيقي لدولة فلسطين التي بحاجة لسواعد الطلبة، وهذا يستدعي مراجعة شاملة للعملية التعليمية تتطلب قرارات جريئة من قبل الجامعات لوقف تخصصات معينة لفترات زمنية والتخلي عن مفهوم الربح المادي مع التركيز على جودة ونوعية التعليم .
وشددت كتلة التحرير الطلابية على الانشطة القادمة في مختلف جامعات الضفة الغربية ، والتركيز على حركة نقابية طلابية قادرة على خدمة الطلبة ومساعدتهم اكاديميا ، وتعزيز قيمة العمل التطوعي التي بات المجتمع الفلسطيني يفتقدها ، مؤكدا على أن شعلة أي تغيير جدي في المجتمع تبدأ من الحركة الطلابية.
ودعت كتلة التحرير جميع الكتل الطلابية و شعبنا إلى حشد كل طاقاتهم لدعم الحركة الاسيرة المناضلة التي تخوض معركة الكرامة معركة الكل الفلسطيني.
وحيت كتلة التحرير الطلابية الشابات والشباب المنتفض في وجه الإحتلال وممارساته الاجرامية حيث يعبدون الطريق بالدم والتضحيات من اجل حرية شعبنا وعودته واستقلاله ، مما يستدعي انهاء الانقسام وتعزيز الوحدة الوطنية ودعم الانتفاضة الباسلة وهي على ابواب عامها الاول.
المجد للشهداء .. والحرية للاسيرات والاسرى البواسل..  والنصر لشعبنا
ومعا من اجل استنهاض طاقات الشباب على طريق تحرير الارض والانسان  

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Developed by: Hassan Dbouk