01‏/08‏/2016

الدكتور واصل ابو يوسف الامين العام لجبهة التحرير الفلسطينية يطالب بتوحيد الصف الفلسطيني لمواجهة جرائم الاحتلال



الدكتور واصل ابو يوسف الامين العام لجبهة التحرير الفلسطينية
يطالب بتوحيد الصف الفلسطيني لمواجهة جرائم الاحتلال
طالب الدكتور واصل ابو يوسف الامين العام لجبهة التحرير الفلسطينية بتوحيد الصف الفلسطيني لمواجهة جرائم الاحتلال ، مشيرا ان تصاعد هذه الجرائم، والتي كان اخرها جريمه اعدام الشهيد هو الشاب رامي عورتاني على حاجز حوارة جنوب مدينة نابلس ، يجب ان تشكل حافزا لنا جميعا للمضي بدون هواده او استكانه وبدون الخضوع للضغوطات الصهيونيه من اجل فتح ملفات هذه الجرائم امام المحاكم الدوليه خاصه محكمة الجنايات الدولية لتجريم هذا الكيان الصهيونى ونزع الشرعيه عنه ومحاكمه قادته السياسيين والعسكريين والمستوطنين امام هذه المحاكم على الجرائم التي يرتكبونها جهارا نهارا علي مسمع من العالم اجمع
ودعا ابو يوسف في حديث صحفي ، الى تغليب مصالح الشعب الفلسطيني على المصالح والأجندات الحزبية والعمل مع جميع الفصائل على إنهاء حالة الانقسام وتوحيد الصفوف لمواجهة الاحتلال، لافتا ان الاعدامات اليومية بحق شاباتنا وشبابنا يجب ألا تمر الفلسطينى بدون عقاب قادة الاحتلال على جرائمهم ، مؤكدا ان جريمه اعدام الشهيد هو الشاب رامي عورتاني هي جريمة جديدة تضاف إلى سلسلة جرائمها المستمرة بحق الشعب الفلسطينى.
واكد ابو يوسف على اهمية رسم  استراتيجية وطنية لمواجهة الاحتلال ، مطالبا بتدخل دولي عاجل لوقف الجرائم المنظمه المتصاعده التي يرتكبها الاحتلال الإسرائيلي ضد الشعب الفلسطيني والتي اتخذت اساليب واشكال متعدده في الايام الاخيره.
ورأى ان قرار بناء وحدات استيطانيه جديده في الضفه المحتله والقدس  ليس غريبا او جديدا علي كيان تاسس على الارهاب وطرد السكان الاصليين من بيوتهم، فهو التجسيد العملي والدائم لبرنامج حكومات الاحتلال المتعاقبه خصوصا حكومه المستوطنين والمتطرفين الحاليه.

وشدد امين عام جبهة التحرير الفلسطينية على القيام بوقفات تضامنية في دعما ومساندة  للأسري المضربين عن الطعام داخل سجون الاحتلال الاسرائيلي، لافتا ان ان الاسرى يواجهون اشرس هجمة بربرية داخل سجون الاحتلال من خلال القمع والتفتيش العاري المذل، العزل الانفرادي ، والقوانيين الادارية بحق الاسرى ، متوجها بالتحية للقائد المناضل الاسير احمد سعدات ورفاقه وكل الاسرى والاسيرات ، مطالبا كافة المؤسسات الدولية  وعلى رأسهم اللجنة الدولية للصليب الاحمر  واحرار العالم الى التدخل لوقف ما يتعرض له الاسرى وقضيتهم العادلة ,والضعط على الاحتلال بكافة الوسائل لتحرير جميع الاسرى والاسيرات .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Developed by: Hassan Dbouk