09‏/07‏/2016

حبهة التحرير الفلسطينية تدعو الى استنهاض الطاقات في يوم القدس العالمي

جبهة التحرير الفلسطينية تدعو الى استنهاض الطاقات في يوم القدس العالمي
أكد محمد السودي عضو المكتب السياسي لجبهة التحرير الفلسطينية في يوم القدس العالمي على أهمية أن يكون يوم القدس ، يوما مميزاً لاعطاء رسالة واضحة لأهلنا في القدس انطلاقاً من تحرك الشعوب العربية والاسلامية واحرار العالم  باعتبار أن قضية فلسطين هي القضية المركزية هي قضية العرب الاولى وهي قضية الانسانية في العالم اجمع .
 وقال السودي في حديث صحفي أن الشعب الفلسطيني في كافة اماكن تواجده على ارض الوطن وفي اماكن اللجوء والشتات يؤكدوا وقوفه إلى جانب أهلنا في المدينة المقدسة ويحيّون نضالاتهم ومواجهاتهم للاحتلال الصهيوني واجراءاته التهويدية والعنصرية والاستيطانية،
واعتبر السودي أن يوم القدس العالمي يشكل دعما لانتفاضة شعبنا الراهنة ومقاومته ، داعيا كافة الفصائل والقوى والهيئات والفعاليات الفلسطينية الى دعم صمود الشعب الفلسطيني وحماية الانتفاضة الفلسطينية ضد الاحتلال الصهيوني، مشيدا بدور شباب الانتفاضة الذين مثلوا أروع صفحات البطولة في مواجهة الاحتلال.
ووجه السودي ألتحية لروح الشهيد يدعى محمد الطرايرة من بلدة بني نعيم شرق مدينة الخليل ، ولكافة لشباب وشابات القدس والضفة الفلسطينية باعتبارهم حالة استثنائية في تقديم البطولات والتضحيات والتصدي لممارسات الاحتلال.
ورأى ان ما تتعرض له القضية الفلسطينية من مخاطر ،من قبل أطراف دولية واقليمية ودولية ورجعية عربية، تحاول تصفية الحقوق الفلسطينية، مما يتطلب الاسراع في انهاء الانقسام وتطبيق اتفاقات المصالحة وتعزيز الوحدة الوطنية وحماية منظمة التحرير الفلسطينية وتفعيل مؤسساتها والحفاظ على المشروع الوطني والذهاب الى انتخابات رئاسية وتشريعية .
وتوجه السودي بالتحية للاسرى والمعتقلين في سجون الاحتلال الاسرائيلي وخاصة المناضل بلال كايد ، داعيا الى استنهاض الفعاليات الشعبية  حتى تكون بحجم الحدث والمعركة التي يقودها الاسرى ، والعمل على تدويل قضية الاسرى، مؤكدا على ان يتحمل الصليب الأحمر جزءاً من المسؤولية إذا لم يقم بواجبه تجاه الأسرى ومعاناتهم.

ودها السودي العائلات المتنازعة في بلده يعبد  في جنين لضبط النفس والعودة  للغة العقل والمنطق، وتغليب المصلحة العامة وعدم الوقوع في اتون الفتنة والتي يراد منها شق الصف والإيقاع  بين العائلات، مؤكدا ثقة الجبهة وقيادتها بدور الوجهاء والعقلاء ورجال الدين والاصلاح في البلدة بالعمل من اجل احتواء الأحداث المؤسفة ا وحقن الدم الفلسطيني ، لافتا الى اهمية دور  لجنة القوى الوطنية والاسلامية والأجهزة المختصة في مدينة جنين التي تسعة لحقن الدم وصون الحرمات خاصه ونحن في أيام مباركة من الشهر الفضيل.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Developed by: Hassan Dbouk