29‏/06‏/2016

جبهة التحرير الفلسطينية تدين بشدة الاعمال الارهابية في القاع

جبهة التحرير الفلسطينية تدين بشدة الاعمال الارهابية في القاع
دانت جبهة التحرير الفلسطينية بشدة الهجمات الإرهابية التي استهدفت بلدة القاع، وادت الى استشهاد وجرح العديد من ابناء البلدة الصامدة بمواجهة القوى االارهابية .
 ورأى عباس الجمعة عضو المكتب السياسي لجبهة التحرير الفلسطينية  أن الإرهاب لا حدود له ما لم تتم مواجهته باستراتيجية شاملة تؤدي لاجتثاثه من خلال التصدي لمنابعه الفكرية المتطرفة وإغلاق منابره، ووقف كل أشكال الدعم المباشر او غير المباشر له.
وقال أن الشعب الفلسطيني الذي إكتوى بنار الإرهاب الصهيوني، وبنار الإرهاب في أكثر من بلدٍ عربي، حريص أشد الحرص على سلامة وأمن لبنان الشقيق ، وعلى أمن البلدان العربية كافة،  مؤكدا بأن هذه الجرائم يجب ان تكون حافزا لدى جميع اللبنانيين من خلال تعزيز الوحدة الداخلية ومواجهة هذه الجرائم التي تستهدف كل لبنان بشكل موحد وبعيدا عن الانقسامات التي تضعف منعة واستقرار لبنان، ومشددا على وقوف الشعب الفلسطيني الى جانب الشعب اللبناني.

وتوجه الجمعة باسم الجبهة وقيادتها إلى عوائل ضحايا الاعمال الإرهابية في القاع ، وإلى الشعب اللبناني الشقيق وحكومته بخالص التعازي ، ومتمنيا للجرحى المدنيين والعسكريين الشفاء العاجل، وكل الخير والازدهار للبنان الشقيق.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Developed by: Hassan Dbouk