02‏/05‏/2016

جبهة التحرير الفلسطينية تنظم حفل استقبال سياسي في حمص بمناسبة يومها الوطني




جبهة التحرير الفلسطينية تنظم حفل استقبال سياسي في حمص بمناسبة يومها الوطني
بمناسبة اليوم الوطني لجبهة التحرير الفلسطينية وضمن نشاطات وفعاليات اقليم سوريا ،اقامت منطقة حمص حفل استقبال بهذه المناسبه ، حضره ممثلون عن فصائل منظمة التحرير الفلسطينيه والرفاق في الجبهة الشعبيه - القياده العامه، ومؤسسات المجتمع المحلي في حمص ولفيف من الشخصيات واصدقاء الجبهة.
وبعد الوقوف دقدقة صمت على ارواح شهداء الثوره الفلسطينيه،قدم الشاعر الاستاذ محمد حسون قصيدة وطنية عبر فيها عن مدى التزام الشباب الفلسطيني بالقضية الوطنيه وحيا فيها اليوم الوطني لجبهة التحرير الفلسطينيه.
بعد ذلك تحدث الرفيق عماد المجذوب امين سر اقليم سوريا للجبهة نقل في بداية كلمته تحيات قيادة الجبهة وعلى رأسها الدكتور واصل ابو يوسف عضو اللجنه التنفيذيه للمنظمه والامين العام لجبهة التحرير الفلسطينيه ،وتحيات الرفيق تيسير ابو بكر عضو المكتب السياسي للجبهة مسؤول اقليم سوريا وقيادة وكوادر اقليم سوريا، وحيا في كلمته شهداء الثوره الفلسطينيه القاده الابطال  الرئيس الرمز ابو عمار و ابوجهاد وجورج حبش و ابوعلي مصطفى و
د.سمسر غوشه وعمر قاسم وسليمان النجاب وعبد الرحيم احمد والشيخ احمد ياسين وفتحي الشقاقي وزهير محسن و جهاد جبريل وابو موسى.
كما شهداء الجبهة الابطال وفي مقدمتهم القادة العظام الامناء العامون طلعت يعقوب وابو العباس وابو احمد حلب والقادة ابو العمرين وابو بكر حفظي وسعيد اليوسف وجهاد حمو وكل شهداء الجبهة.
واضاف المجذوب نستذكر عمليات الجبهة البطوليه ،الخالصه و نهاريا وام العقارب وبرختا والقدس والمنطاد  والطيران الشراعي والزوارق البحريه هذه العمليات التي شكلت اسلوبا جديدا في المواجهة مع العدو الصيوني ، كما وجه التحية للاسرى الصامدين في وجه العدو الصيوني وفي مقدمتهم  القادة احمد سعدات و مروان البرغوثي  وخالده جرار  وكل اسرانا الابطال .
واكد على توفير الدعم والاسناد للانتفاضة الشعبيه في فلسطين والتي يعبر اهلنا من خلالها عن فهمهم لطبيعة الصراع وكيفية ادارةهذا الصراع وشروطه.
واكد على العمل على انهاء حالة الانقسام الداخلي الفلسطيني واقامة حوار وطني وشامل لاعادة بناء وتفعيل دور منظمة التحرير الفلسطينيه باعتبارها الممثل الشرعي والوحيد للشعب الفلسطيني .
واكد المجذوب في كلمته على وقوفنا مع سوريا شعبا وجيشا وحكومة في مواجهة الهجمه العدوانيه التي تتعرض لها سوريا للنيل من مواقفها الداعمه للشعب الفلسطيني وقضيته الوطنيه .
وهنأ الطبقة العاملة الفلسطينية والسورية والعربية ، وعمال العالم بعيد الأول من أيار(عيد العمال العالمي).
وفي الختام عاهد شهداء الثوره الفلسطينيه على المضي بطريق الثوره حتى تحرير الارض والانسان.

بعدها وفي السجل المخصص للمناسبه ،دون الرفاق والاخوه الضيوف مباركتهم للجبهة بذكرى اليوم الوطني لجبهة التحرير الفلسطينيه.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Developed by: Hassan Dbouk