28‏/03‏/2016

صلاح اليوسف عضو المكتب السياسي لجبهة التحرير الفلسطينية زيارة الأمين العام للأمم المتحدة هي إنجاز ومكسب لقضية اللاجئين الفلسطينيين

صلاح اليوسف عضو المكتب السياسي لجبهة التحرير الفلسطينية
زيارة الأمين العام للأمم المتحدة هي إنجاز ومكسب لقضية اللاجئين الفلسطينيين
قال صلاح اليوسف عضو المكتب السياسي لجبهة التحرير الفلسطينية ان زيارة الأمين العام للأمم المتحدة السيد بان كيمون ، هي إنجاز ومكسب لقضية اللاجئين الفلسطينيين وفرصة بالغة الأهمية لإطلاعه على معاناة أهالي البارد ومطالبهم، آملين من مون حث الدول المانحة على دعم "وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "الأونروا" لإستمرارها بتقديم الخدمات للاجئين الفلسطينيين ولدعم مشروع إعمار مخيم البارد.
واكد أن خلية الأزمة المتمثلة بالقوى والفصائل الفلسطينية موحدة في قراراتها وترفض رفضاً قاطعاً إجراءات الأونروا في تجميد تقليص خدماتها، وستواجهها بحزم حتى العودة عنها وتحقيق كافة الأهداف التي من أجلها كانت التحركات الإحتجاجية.

ورأى اليوسف أن القيادة السياسية الفلسطينية  اتخذت ما يلزم من قرارات وخطوات في هذا الشأن تستجيب للمطالب المحقة والاحتياجات الملحة لأبناء شعبنا في لبنان.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Developed by: Hassan Dbouk