06‏/03‏/2016

جبهة التحرير الفلسطينية تشيد بتصدي شباب الانتفاضة لاقتحامات الاحتلال في مخيم قلنديا



جبهة التحرير الفلسطينية تشيد بتصدي شباب الانتفاضة لاقتحامات الاحتلال في مخيم قلنديا
اشاد عضو المكتب السياسي لجبهة التحرير الفلسطينية محمد السودي بتصدي جماهير الشعب الفلسطيني وشباب الانتفاضة لاقتحامات الاحتلال في مخيم قلنديا (شمال القدس) لافتا ان استهداف الاحتلال الإسرائيلي للمخيمات الفلسطينية في الضفة الفلسطينية المحتلة، لن تنجح في إخماد الانتفاضة الفلسطينية الحالية.
وحيا الشهيد المناضل إياد عمر سجدية، ابن مخيم قلنديا والذي استشهد في المواجهات العنيفة التي اندلعت أمس بالمخيم مع جنود الاحتلال.
ودعا السودي الى محاسبة حكومة الاحتلال وتحمل المجتمع الدولي مسؤولياته تجاه قضيتنا الفلسطينية وإلزام دولة الاحتلال بالقانون الدولي والإنساني، مطالبةً بتوفير الحامية الدولية لشعبنا،مطالبا بالتوجه الى المحاكم الدولية وتقديم 'جنرالات الاحتلال' للمحاكمة لارتكابهم جرائم حرب يعاقب عليها القانون الدولي.
واعتبر ان أن قرار الاحتلال بتكثيف سياسة الاعتقالات، والاعدامات الميدانية للشباب والشابات ، هو دليل عجزه في مواجهة الانتفاضة ، مؤكدا أن كل إجراءاته وسياساته وممارساته لوقف هذه الانتفاضة فاشلة دون الاستجابة لحقوق الشعب الفلسطيني الكاملة.
ورأى السودي إن استمرار شلال الدم الفلسطيني بالنزيف، وتصاعد انتفاضة شباب فلسطين، يؤكد الصورة المشرقة المتواصلة لأبناء الشعب الفلسطيني مهما غلت التضحيات وتصاعد الإرهاب الصهيوني، وهذا يستدعي من الجميع انهاء الانقسام الكارثي وتطبيق اتفاقات المصالحة وتعزيز الوحدة الوطنية ورسم استراتيجية وطنية تستند لكافة اشكال النضال وحقوق الشعب الفلسطيني في العودة وتقرير المصير واقامة الدولة الفلسطينية المستقلة كاملة السيادة  وعاصمتها القدس.


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Developed by: Hassan Dbouk