جبهة التحرير الفلسطينية تهنئ للام الفلسطينية والعربية

نشر بتاريخ: 23.3.16



جبهة التحرير الفلسطينية تهنئ للام الفلسطينية والعربية
تقدمت جبهة التحرير الفلسطينية باسمى ايات التهنئة من الام الفلسطينية والعربية بعيدها التي تستقبله بمرارة وحزن ودموع يترجم لحظات الألم التي تعيشها في الوقت الذي تحتفل فيه جميع أمهات العالم بهذا اليوم ويتقبلن التهاني والهدايا من أبنائهن.
وتوجهت الجبهة في رسالة تهنئة بتحية إلى الأم الفلسطينية والعربية صانعة الرجال وهي ترسم البسمة على شفاه أفراد أسرتها جميعًا، وتأبى إلا أن ترسمها على شفاه وطنها الجريح، الذي ينزف وجعًا الاحتلال والعدوان بشتى أنواعه مع سياسة الإذلال والإهانة التي تلحق بأمهاتنا .
وحيت الأم الإعلامية التي سطرت وما زالت تسطر أروع عبارات الصمود وهي تخوض معركتها حيث تقهر الرجفة بالتقدم إلى الأمام ومواجهة الأخطار بقلبٍ ثابت وضميرٍ يقظ وعقلٍ متفتح.
واشادت بالام الفلسطينية المرابطة والصامدة، التي رغم تجرعها لكل أشكال وأنواع الذل من قبل الاحتلال الإسرائيلي، إلا أنها تصر أن تبقى وردة مشرقة متفتحة تأبى الذبول رغم الوجع والمشقة والحصار والعدوان الإسرائيلي المتواصل عليها.

وحيت الاسيرات الماجدات والاسرى البواسل الذين يصنعون فجر الحرية